موجة البرد وداعش وتنفيذ الإكراه البدني بخصوص غرامات مخالفات السير أبرز اهتمامات الصحف

الأربعاء 14 فبراير, 2018 11:12 وكالة المغرب العربي للأنباء
إحاطة -

(ومع) شكلت التدابير المتخذة من طرف المصالح الحكومية لمواجهة موجة البرد التي تعصف بعدد من مناطق المملكة، وموقف المغرب إزاء أهداف التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش”، وإشكالية تنفيذ الإكراه البدني في حالة عدم أداء غرامات مخالفات السير، أبرز المواضيع التي استأثرت باهتمام الصحف الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء. وهكذا، كتبت الصحف أن 51.710 عائلة بعدد من الأقاليم استفادت من توزيع المواد الغذائية والأغطية، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها جميع القطاعات الحكومية والمصالح المعنية من أجل التخفيف من التداعيات السلبية لموجة التساقطات الثلجية الكثيفة والانخفاض الشديد في درجات الحرارة الذي تعرفه بعض مناطق المملكة.
وأضافت، نقلا عن معطيات لوزارة الداخلية، أن هذه المساعدات، التي تندرج في إطار تقديم الدعم والمساعدة وفك العزلة، همت ساكنة أقاليم الحوز، الحسيمة، بني ملال، أزيلال، بولمان، شفشاون، خنيفرة، إفران، ميدلت، تاوريرت، تارودانت، تازة، تنغير، صفرو، شيشاوة، جرسيف، الرشيدية وورزازات.
وفي موضوع آخر، تناقلت الصحف تصريحات لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، قال فيها إن المغرب يتقاسم أهداف التحالف الدولي ضد تنظيم (داعش)، ويظل مقتنعا بأن طبيعة هذا التهديد الإرهابي العابرة للحدود تتطلب “مقاربة شاملة ومتعاونة وتضامنية على جميع المستويات”.
وأبرزت أن بوريطة أكد، في تدخله خلال الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد (داعش) المنعقد أمس بالكويت، أن “المغرب، الذي يتقاسم أهداف التحالف، يعمل على جميع الأصعدة بهدف إيجاد رد دولي يكون في مستوى التهديد الذي يواجهنا”، منوها باعتزام التحالف الدولي تعبئة كل الوسائل المتاحة لمحاربة هذا التنظيم حيثما وجد، خارج المنطقة السورية -العراقية.
من جهة أخرى، كتبت الصحف أن وزير العدل، محمد أوجار أعلن عن عقد اجتماع، اليوم الأربعاء، لاستكمال دراسة مقترح لحل إشكالية تنفيذ مسطرة الاكراه البدني في حالة عدم أداء الغرامات الناتجة عن مخالفات السير.
وأوضحت، نقلا عن أوجار في معرض رده على طلب إحاطة بشأن “الاعتقال التعسفي للمواطنات والمواطنين، بدعوى عدم أدائهم للغرامات المالية الناتجة عن مخالفات السير” بمجلس النواب، أن وزارة العدل بادرت خلال الأسبوع المنصرم الى عقد لقاء موسع مع ممثلي كل من وزارة الداخلية والمديرية العامة للأمن الوطني والقيادة العليا للدرك الملكي ورئاسة النيابة العامة تم خلاله دراسة الموضوع بشكل مستفيض خاصة فيما يخص مقترح الوزارة بفتح الإمكانية لاستخلاص الغرامات المحكوم بها موضوع مسطرة الإكراه البدني من لدن مصالح الأمن والدرك بالمدن التي تم إيقاف المحكوم بها.
وأضافت أن أوجار أكد أنه يتعين على الجهات المتدخلة في مسطرة الإكراه البدني الحرص على التأكد من توافر شروطها القانونية، وهو ما سبق لرئيس النيابة العامة أن نبه إليه بموجب رسالته الدورية الموجهة إلى النيابات العامة مؤخرا في الموضوع.
رياضيا، ركزت الصفحات الرياضية اهتماماتها على المباريات المبرمجة ضمن مؤجل الجولة 16 من البطولة الوطنية لكرة القدم، وكذا المباراة التي ستجمع باريس سان جيرمان بريال مدريد اليوم الأربعاء، ضمن منافسات دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا.
وفي الخبر الدولي، توقفت الصحف عند الأزمة السياسية بجنوب إفريقيا، وإشكالية الهجرة بالولايات المتحدة الأمريكية وتطورات الصراع الفلسطيني الاسرائيلي والأوضاع الميدانية على الساحة السورية.