رباح في قلب فضيحة فشل المشروع الملكي لميناء آسفي بعد ظهور تصدعات في الأرصفة

الأثنين 19 فبراير, 2018 11:57 إحاطة
إحاطة -

طلب عبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل، طلب خبرة تقنية من لدن الوكالة الخاصة لميناء طنجة المتوسط والوكالة الوطنية للموانئ، بعد ظهور عيوب تقنية وهندسية في ورش بناء الميناء الجديد بآسفي، الذي أعطى انطلاقته الملك محمد السادس في سنة 2013 .
وأفادت يومية الأخبار، في عدد الاثنين، أنه تسجيل وضبط شقوق عميقة في بنية الأرصفة الحجرية للميناء، بفعل التسرع في إنهاء الأشغال وعدم التقيد بالضوابط التقنية والشروط الهندسية ومعايير الجودة، التي تم التنصيص عليها في دفتر التحملات.
وأضافت اليومية أن الميناء يعرف تأخيرا كبيرا في ما يخص موعد التسليم، الذي كان من المفروض أن يتم الانتهاء من أشغاله، كما جاء في البطاقة التقنية التي قدمها الوزير السابق في التجهيز، عزيز رباح امام الملك، سنة 2017.