تبادل الاتهامات بين “ريضال” ومجلس سلا

الأحد 15 أبريل, 2018 12:06 إحاطة
إحاطة -

كشفت يومية اخبار عن تفجر حرب الاتهامات المتبادلة من جديد بين جامع المعتصم عمدة مدينة سلا، والقيادي في حزب “العدالة والتنمية”، وشركة التدبير المفوض للماء والكهرباء «ريضال» بسبب عدد من مشاريع التهيئة بأحياء المدينة، والتي اتهم إثرها نائب المعتصم عبد اللطيف السودو «ريضال» بالتسبب في إتلاف عدد من المرافق التي أنجزتها في جماعة المدينة.

وأضافت الجريدة نقلا عن نائب العمدة، أن مجلس المدينة فرض على “ريضال” أن لا تقوم  بحفر الطريق لإنجاز قناة صرف مياه الأمطار الناتجة عن الفيضانات، وأن تقوم بإنجاز أشغال تحت أرضية لكي لا تتسبب في تدهور وإتلاف الطريق والحديقة الجديدة التي قامت الجماعة بتهيئتها. لكن ضعف جودة أشغال «فيوليا» تسبب مرة أخرى في هذا الانهيار.

وأضافت اليومية عن نفس المصدر، أنه سبق تسجيل انهيار آخر بنفس الملتقى، وذلك بسبب إنجاز ممر تحت أرضي مما تسبب في عرقلة سير الطرامواي.

في المقابل، قال مصدر من شركة التدبير المفوض للماء والكهرباء «ريضال»، إن المجلس الجماعي لسلا هو من يتحمل مسؤولية تأخر الأشغال بسبب قناة صرف المياه “تليوين”.