منصة لاكار.ما تتلقى 2 مليون درهم لدعم توسعها على المستوى العالمي

الخميس 19 أبريل, 2018 22:02 إحاطة
إحاطة -

أعلنت الشركة الناشئة لاكار.ما، والتي تعتبر أول محطة طرقية إلكترونية في المغرب، عن نجاحها في جذب إستثمارات بقيمة 2 مليون درهم بهدف دعم خدماتها على المستوى المحلي وتوسعها العالمي.

أغلقت منصة لاكار.ما جولتها الإستثمارية الأولى بحصولها على 2 مليون درهم من طرف مجموعة دولية مختصة في الإستثمار.

تأسست سنة 2014 بواسطة الشاب عصام دروي, لاكار.ما الآن هي المنصة الأولى في المغرب لخدمة حجز تذاكر الحافلات عبر الأنترنيت, بقاعدة بيانات تضم أكثر من 10 آلاف رحلة يوميا في جميع إتجاهات المملكة المغربية نحو 150 وجهة وطنية, ونحو الخارج بمعدل 7 وجهات أوروبية, وهي متوفرة بـ10 لغات و25 عملة نقدية مختلفة. الشركة التي يتكون طاقم عملها من 5 أشخاص, طموحها الأكبر هو توفير حل سهل وذو فعالية للمسافرين, وأن تصبح أفضل منصة لشراء تذاكر الحافلة عبر الأنترنيت في المغرب وإفريقيا.

عصام دروي, الشاب ذو 23 ربيعا, والمنحذر من مدينة وجدة, نجح في رفع علم المغرب في العديد من المناسبات القارية وآخرها بجزر الموريس, حيث توج بلقب المقاول الشاب الإفريقي المتميز لسنة 2017. “قبل بضعة أشهر, وجدت نفسي في جزر الموريس أمام لجنة من المستثمرين المحتملين, كانت تجربة رائعة وشبيهة إلى حد كبير بالبرنامج التلفزيوني الشهير في الولايات المتحدة الأمريكية يدعى “Shark Tank” .. ثلاثون ثانية كانت كافية لأحضى بإهتمام المستثمر, وبعد يومين من الإجتماعات, فعلتها وحصلت على أول إستثمار لشركة لاكار.ما بقيمة 2 مليون درهم” في تصريح للشاب عصام, المدير والمؤسس.

تهدف الشركة بعد حصولها على هذا الإستثمار إلى تطوير خدماتها على المستوى الوطني, وإلى التوسع ودخول أكثر من سوق 4 دول خلال العامين القادمين, ويسهم هذا الإستثمار في دعم عملية التوسع هذه في كل من تونس والكاميرون ومصر إلى جانب عدة بلدان أخرى في إفريقيا.