روسيا: شخص في حالة غير طبيعية يتلف لوحة فنية ثمينة

الأحد 27 مايو, 2018 17:40 وكالات
إحاطة -

أفادت مصادر أمنية روسية أن أحد الأشخاص أقدم ،مؤخرا، على إتلاف لوحة الرسام الروسي إيليا ريبين المعروفة تحت اسم “إيفان الرهيب وابنه ” الثمينة، برواق “تريتياكوف” وسط العاصمة موسكو، معللا سبب إقدامه على هذا الفعل بأنه “كان في حالة غير طبيعية”.

وأضاف المصدر ، وفق ما أفادت وكالة (أنترفاكس) ، أن المشتبه به “قصد المعرض الحكومي لمشاهدة اللوحة، وفي تمام الساعة الثامنة مساء ولج مقهى متواجدا داخل المعرض واحتسى كمية من المشروبات الروحية، وقام بعدها، تحت تأثير الكحول، بإتلاف ثلاثة أجزاء من اللوحة في المنطقة الوسطى” .

وأشار المصدر ذاته إلى أن التحقيق في هذه القضية امتد ليشمل المسؤولين في إدارة المعرض الحكومي، ونوقشت مسألة عدم توفر غطاء شفاف متين واق للزجاج يحمي اللوحات من الأعمال التخريبية.

وقد تم، إثر هذه الواقعة، نقل اللوحة ،التي أبدعها إيليا ريبين بين عامي 1883 و 1885، إلى ورشة ترميم متخصصة باللوحات الفنية.