مهرجان مراكش.. الحكي والضحك بمشاركة نخبة من الكوميديين المتألقين

السبت 9 يونيو, 2018 21:02 وكالة المغرب العربي للأنباء تحديث : 9 يونيو, 2018 21:03
إحاطة -

يجمع مهرجان مراكش للضحك في نسخته الثامنة التي ستقام بالمدينة الحمراء ما بين 20 و 24 يونيو الجاري ، نخبة من الفنانين الكوميديين الناطقين بالفرنسية والعربية من خلال برمجة غنية وفريدة ومتنوعة ما بين الحكي والضحك.

وحسب المنظمين ، فإن دورة هذه السنة التي تأتي بعد سبع دورات جعلت مهرجان مراكش للضحك يفرض مكانته كأول مهرجان للفكاهة الناطقة بالفرنسية في العالم، بمتوسط 90 ألف زائر للمهرجان و 70 مليون مشاهد، ستسمح للجمهور باكتشاف كوميديي اليوم وغدا لتبقى موشومة في الذاكرة.

وأضافوا أن اختيار الفنانين المشاركين في نسخة هذه السنة ، الممتدة على مدى خمسة أيام ، تم وفق معيارين اثنين وهما الموهبة وجودة العرض.

وستستهل فعاليات هذه التظاهرة يوم 20 يونيو الجاري بإحياءالفنان ” إيكو” وأصدقائه للحفل الافتتاحي الكبير وهو أمسية بالعربية ستضم مجموعة من الكوميديين والمغنيين والراقصين والممثلين على مسرح قصر البديع ، في إطار التقليد القديم للحلقة.

ولضمان استمتاع أكبر عدد من الجمهور سيتم بث هذا العرض مباشرة على منصة بساحة جامع الفنا.

كما ستشهد نفس الأمسية تقديم الكوميدي دجلال بالمسرح الملكي لعرضه الأول وذلك بعد خمس سنوات من النجاح الباهر ، وهي عودة ينتظرها جمهوره بشغف مع عرض حافل بالجديد يسافر بالحضور في عالم رائع من الفكاهة والضحك.

وفي اليوم الثاني سيكون الجمهور على موعد بقصر البديع مع الحفل الإفريقي “كالا أفريكا” في نسخته الثانية ، والذي سيضم مجموعة من الفنانين الناطقين بالفرنسية يحتفلون بالفكاهة الكاميرونية والكونغولية والسنغالية والغابونية والإيفوارية بقيادة الفنان المقتدر مامان.

وبالموازاة مع هذا الحفل ، سيضرب المهرجان لرواده موعدا مع الكوميدي عبد القادر السيكتور الذي سيقدم عرضا جديدا بالمسرح الملكي يجمع بين الحكي والعرض الكوميدي الفردي.

ومن أقوى لحظات المهرجان حفل “جمال وأصدقاؤه”، الذي سيقام يوم 22 يونيو الجاري والذي سيجمع بقصر البديع وحول جمال الدبوز ضيوفا مرموقين من العالم الفني من أمثال أحمد سيلا ، وجيف باناكلوك، وكامي لولوش ومالك بنطلحة من أجل عرض يعد بأن يكون استثنائيا. كما سيستمتع الجمهور بأفضل عروض إيريك أنطوان، الفكاهي الذي يعود هذه السنة لتقديم أفضل خدعه بحس فكاهي مذهل على خشبة المسرح الملكي.

وبالمعهد الفرنسي لمراكش ، ستعتلي المنصة الفكاهية الفرنسية من أصل إيفواري، أموتاتي، والتي ستقدم عرضا فكاهيا تمزج فيه الثقافات بنظرتها الغريبة في مشهد مرهف ومتحمس.

كما سيحتضن المعهد الفرنسي أحدث عرض لأكيم أوميري ليشارك الجمهور بروح مرحة كل فرحه بالحياة.

وفي الأخير سيعود عرض “جمال وأصدقاؤه” إلى قصر البديع مع الفنان جمال الدبوز، في حين ستعيش ساحة جامع الفنا مرة أخرى على إيقاع عروض دورات جمال “كوميدي كلوب المغرب 2018”

وأشار المنظمون إلى أنه وعلى مدى أسبوع (من 18 إلى 23 يونيو ) ، سيقوم الفكاهي والملحن والمخرج أوسكار سيستو بتنشيط ماستر كلاس، بداخل المعهد الفرنسي، حيث سيشهد هذا الحدث لحظة قوية من خلال تقديم عرض غير مسبوق وحصري يوم السبت 23 يونيو.

ولا يقتصر مهرجان مراكش للضحك على الجانب الكوميدي ، حسب المنظمين ، وإنما يتضمن أيضا برمجة سينمائية للكبار والصغار ، حيث ستعرف قاعة سينما الكوليزي يومي 21 و22 يونيو عرض فيلمين طويلين مليئين بالمفاجآت التي ستضحك جميع العائلات.