القضاء الفرنسي يستدعي الصحفيين براوي ولحلو

الأثنين 3 سبتمبر, 2018 18:38 وكالة المغرب العربي للأنباء
إحاطة -

تم استدعاء مدير نشر صحيفة “شالانج.ما”، عادل لحلو كمال، وكاتب العمود الصحفي جمال براوي، يوم 8 أكتوبر المقبل من قبل العدالة الفرنسية، إثر تقديم شكوى ضدهم تتعلق بـ”الإهانة”.

وأكد السيد عادل لحلو، في رد على سؤال لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه القضية تعود لاختصاص القضاء المغربي لأن الأمر يتعلق بخلاف بين مواطنين مغاربة، يقيم أحدهم بفرنسا، هو النقيب السابق مصطفى أديب، والآخرين بالمغرب.

وصرح بأن نائبة الرئيس المكلفة بالتحقيق في محكمة الاستئناف بباريس، الموقعة على الاستدعاء، “لم تأخذ بعين الاعتبار الاتفاقية القضائية الموقعة بين المغرب وفرنسا”.

وأكد السيد لحلو أنه يتعين أن يتم النظر في هذه القضية بالمغرب لكون القضية تخضع لسلطة المحاكم المغربية، مشددا على أهمية تطبيق الاتفاقية القضائية الموقعة بين المغرب وفرنسا.

ويذكر أن مدير الصحيفة الإلكترونية “كويد.ما”، نعيم كمال، والصحافية نرجس الرغاي، اللذين تم استدعاؤهما من قبل القضاء الفرنسي، قد أعربا، في بلاغ، عن “عميق استغرابهما” لهذا الاستدعاء على إثر “شكوى لا أساس لها” بدعوى “القذف”.

وقال الصحفيان “نعبر عن عميق استغرابنا لرؤية قضاء غير قضاء بلدنا يرغب في محاكمتنا على إثر دعوى غير قائمة على أي أساس ومتابعتنا، تحت ذريعة إمكانية ولوج موقعنا الإلكتروني في فرنسا، عن فعل باطل لايهم القضاء الفرنسي بتاتا. والأدهى من ذلك، استدعاؤنا دون أي اعتبار لاختصاصات سيادة المغرب”.