يتيم غاضب من كتائب البيجيدي

الخميس 11 أكتوبر, 2018 08:14 إحاطة
إحاطة -

علم “إحاطة.ما” أن محمد يتيم، وزير التشغيل، غاضب من “إخوانه” و”أخواته” في حزب العدالة والتنمية، حيث كان ينتظر مساندتهم له، بدل الهجوم عليه على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب خطبته لمدلكته الشابة غير المحجبة.
وأسر يتيم لمقربين له، حسب مصدر مطلع، أنه لم يكن ينتظر ردا قاسيا من كتائب العدالة والتنمية، حيث كان ينتظر أن يساندوه، ويردوا عنه انتقادات “خصوم” الحزب، كما لم يخف اندهاشه من موقف حركة التوحيد والإصلاح، التي لم تكن عادلة، من وجهة نظره، فيما ارتاح لموقف الأمانة العامة للحزب.
واعتبر صمت كتائب البيجيدي بل دفاعهم على الداعية فاطمة النجار والداعي عمر بن حماد “كوبل الراكوبة” بالمحمدية، اللذان ضبطا في حالة تلبس، يمارسان الجنس، وهجومهم عليه، وهو الذي لم يقم سوى بقبض يد خطيبته، غير مفهوم، كما أن انتقاد حركة التوحيد والإصلاح له، في الوقت الذي عفت عن فاطمة صاحبة مقولة “إن النطرة زنا”، وعمر، واستعادتهما لعضويتهما في الحركة الدعوية لم يستوعبها ولم يستسغها يتيم، الذي وجد نفسه “يتيما” أمام هذه الهجمات التي شنها الإخوة قبل الخصوم.