العمران تفتتح منتدى “الالتقائية الجهوية” لتأطير وتنمية المجالات القروية

الجمعة 12 أكتوبر, 2018 11:18 معاذ آيت صالح
إحاطة -

احتضن فضاء المعرض الدولي للدار البيضاء، يوم الخميس، الدورة الثالثة لمنتديات الالتقائية الجهوية، حول “المراكز الصاعدة، آلية للتوازن السوسيو مجالي ورافعة للتنمية البشرية، بتنظيم من مجموعة العمران، بتعاون مع وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة وكتابة الدولة في الإسكان وسياسة المدينة وجهة الدار البيضاء سطات.

وتندرج هذه التظاهرة، حسب بلاغ توصل إحاطة.ما بنسخة منه، ضمن سلسلة ندوات منتديات الالتقائية الجهوية، بهدف تقوية التعاون والتقائية الجهود بين مختلف المتدخلين الفاعلين على المستوى الوطني والجهوي والمحلي من أجل تنمية ترابية ناجعة.

وقال عبد الأحد الفاسي الفهري، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، خلال كلمته الافتتاحية بالمناسبة، إن المراكز الصاعدة تساهم في تأطير وتنمية المجالات القروية بغية تحسين ظروف عيش الساكنة القروية عبر تعزيز الخدمات المرتبطة بتحسين جودة التعليم والخدمات الصحية وفك العزلة وتنويع الأنشطة الاقتصادية وتقوية جاذبية الوسط القروي وتثمين الموروث الطبيعي والثقافي مع الحرص على ضمان ظروف الاستدامة البيئية.

وفي ذات الصدد، أكد مصطفى الباكوري، رئيس جهة الدار البيضاء سطات، أن موضوع المراكز الصاعدة كآلية للتوازن السوسيو- مجالي ورافعة للتنمية الترابية المتكافئة، يكتسي راهنية قصوى، باعتباره يسلط الضوء على مدى نجاعة الجهوية و الامركزية و اللاتمركز كخيارات استراتيجية لتحقيق التنمية المستدامة، لكن تحت مظلة الوطن الكبير.

وشدد بدر كانوني، رئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران، على أن المجموعة تطمح من خلال مخطط التنمية لجهة الدار البيضاء سطات الرفع من قدراتها الاستقطابية وتحقيق تنمية متكافئة لكافة ترابها، كما تراهن على هذه المنتديات لتقوية علاقات القرب مع مختلف شركائها على المستوى المحلي.

وأضاف كانوني، أن الجهود الذي تبدلها خير دليل على إرادة المجموعة تقوية دورها وجهودها في مواكبة الجهة، في سعيها للتنفيذ الأمثل لمضامين مخططاتها الإنمائية، من خلال وضع الخبرات المكتسبة من طرف شركاتها الفرعية في ميدان إنجاز المشاريع الحضرية الكبرى.

يشار إلى أن عبد الأحد الفاسي الفهري، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، أعطى الانطلاقة الفعلية للتظاهرة، التي حضرها بجانب الفهري، كلا من مصطفى بكوري، رئيس جهة الدار البيضاء سطات، وبدر كانوني، فاطنة لكحيل، كاتبة الدولة لدى وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة المكلفة بالإسكان، عبد الكبير زاهود، والي جهة الدار البيضاء سطات وعامل عمالة الدار البيضاء.