الإحتفاء بالذكرى المائة لإنطلاق المخيمات بالمغرب

الأثنين 19 نوفمبر, 2018 08:14 إحاطة
إحاطة -

نظمت الجامعة الوطنية للتخييم،بمدينة بوزنيقة، حفل الوفاء في دورته الثانية، وذلك بمناسبة الاحتفاء بالذكرى المائوية لانطلاق المخيمات بالمغرب.
وشهد هذا الحفل، المنظم أمس السبت، تكريم عدد من الأطر التربوية والإدارية والرؤساء والمقتصدين للمخيمات الصيفية، بالإضافة إلى قيدومي رؤساء المنظمات الوطنية الفاعلة في مجال الطفولة والشباب .

وقال عثمان كاير، مدير الطفولة والشباب والشؤون النسوية بوزارة الشباب والرياضة، في كلمة له أثناء الحفل، إن الجامعة الوطنية للتخييم ، التي تعمل بجد ومثابرة ، أصبحت مكونا وفاعلا أساسيا في المشهد التربوي.

وأضاف كاير، أن الشراكة التي تربط الوزارة بالجامعة ، لا تنبني على شعارات أو نوايا، وإنما على الإنجازات على أرض الواقع، مشيرا إلى أن النتائج ” تمكننا من القول إننا نجحنا معا في التأسيس لنموذج جديد “، في مجال التخييم، مشيرا إلى أن الشراكة التي تجمع الطرفين ، تنص على إبداع نماذج جديدة، وبلورة سبل الاشتغال من أجل تعبئة موارد إضافية ، وتحسين الخدمات المقدمة.

وأكد كاير، أنه ابتداء من الموسم القادم للتخييم ، ستسعى الوزارة إلى تطوير تعاقدها مع الجامعة كي تتوفر هذه الأخيرة على الإمكانيات والقدرة الذاتية لتدبير البرنامج الوطني للتخييم بشكل أكثر احترافية ومهنية وبجودة كبرى.

اعتبر محمد القرطيطي رئيس الجامعة الوطنية للتخييم، في مداخلته أن الجامعة تقيم احتفالية وطنية، أطلقت عليها اسم يوم الوفاء استحضارا لمجموعة من الأعمال والذكريات التي ساهم فيها جيل مؤسس للمخيمات، والجيل الثاني والثالث.

وأضاف القرطيطي أن هاته الاحتفالية تأتي لتكريس ثقافة الاعتراف إزاء كافة نساء ورجال المخيمات، على الخدمات التضحيات التي بذلوها طيلة مراحل موسم التخييم للعطلة الصيفية. وأضاف أن نشاط المخيمات أصبح يغطي السنة كاملة من خلال إقامة المخيمات القارة والحضرية، ومسلسل التكوين وجامعات الشباب واليافعين وبرامج دعم القدرات والكفاءات وغيرها من البرامج.