السفير الألماني بالمغرب.. ميركل في طريقها إلى مراكش

الأربعاء 5 ديسمبر, 2018 16:01 محمد وائل حربول
إحاطة -

في افتتاح المنتدى العالمي للهجرة والتنمية المنظم بمراكش ، قال سفير الألماني بالمغرب ورئيس المنتدى العالمي بالتشارك العاشر والحادي عشر للهجرة والتنمية غوتز شميدت، أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في طريقها للحضور إلى المنتدى، مبديا  في الوقت ذاته عن سعادته بالتواجد في مراكش، للمشاركة في أطوار المنتدى بقوله “لدينا تعاون مميز مع المغرب وجد متشوق للعمل معكم”.

واعتبر السفير الألماني بالمغرب، أن جميع الدول منشغلة بموضوع الهجرة ومتحمسة للتوقيع على الإتفاق الدولي من اجل تقنينها، وإيجاد حلول خلال المنتدى الحالي لوقف الكم الهائل من المهاجرين الذي شهده العالم مؤخرا عبر معالجة الأسباب الأصلية التي تدفع الناس إلى الهجرة .

وأشار شميدت إلى أن المنتدى يدرس كيفية ان تكون الهجرة إختيارية وليست ضرورة، وذلك بالمرور إلى العمل الفعلي، واحترام التوجهات الجديدة التي يجب أن لا يتجاهلها المجتمع العالمي، إذ أن احترام هذه التوجهات لاتتعارض مع سيادة الدول.

واكد السفير الألماني ان التوجيهات التي ستتبناها الأمم المتحدة كميثاق عالمي، لم تأت بشكل أحادي أو محض صدفة، أو بشكل اعتباطي، بل عبر خبراء عملوا طيلة العشر سنوات الماضية على  تحليل وضع الهجرة ووضعية المهاجرين .

واتمم السفير كلمته بالقول إنه “يجب ان تكون الهجرة مقننة وتؤثر في الحكامة المحلية” ويجب الخروج بقوانين، وتحديدها،  والإستفادة من خبرة المنتدى العالمي للهجرة والتنمية” مشيرا إلى أن “الحوار المنفتح يجب أن لا ينساق وراء الحماسية ، ولكن بتراكم التجارب”.

وأعرب شميدت رئيس المنتدى العالمي الحالي بالتشارك إلى ان الاتفاقية ستحسن الرواية والفهم لمعنى الهجرة، ذلك عبر إعادة الثقة للمهاجر ، محددا خمس نقاط للخروج بحل في المنتدى الحالي لتدفقات الهجرة، خاصة الهجرة السرية اللا إنسانية المتعلقة بمهريي البشر بين القارات.