مواجهة بين الشوبي وشركة أورنج بسبب إشهار تلفزيوني

الجمعة 17 مايو, 2019 13:57 إحاطة
إحاطة -

أثارت وصلة إشهاية للفاعل في مجال الاتصالات، أورنج، نقاشا واسعا على شبكات التواصل الاجتماعي قاده بالأساس الفنان محمد الشوبي الذي هاجم الاعلان واعتبره محرضا. ليختفي بشكل مريب الجزء المثير للجدل ما دفع الى وضع العديد من علامات الاستفهام حول خضوع أورنج لضغوطات الشوبي ودور الهاكا وشبكات التواصل الاجتماعي في النازلة.

بداية الحكاية

بدأت القصة بتدونة كتبها الممثل محمد الشوبي على صفحته الرسمية بفيسبوك تخص اعلانا تلفزيونيا لشركة اورنج. ووجه الفنان المعروف بمواقفه المثيرة والملتزمة رسالة إلى لطيفة أخرباش رئيسة الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري جاء فيها أن الوصلة الاشهارية “تتضمن عبارة “خطيرة” وَرَد فيها ما يلي “نعيط لولد عيشة واخا يكون في قندهار” مصحوبة بمَشهد شاب بلحية كثيفة رفقة شباب آخرين يلبسون فوقيات ويتوسطهم أحد أفراد المجموعة التي تردد كلمات أغنية الوصلة الإشهارية التي تتضمن العبارة المذكورة في دعوة إلى الاتصال “بولد عيشة في قندهار”، وفي ذلك استحضار لصورة “المغاربة الأفغان” وتداعياتها السلبية على المشاهدين سيما الفئة الشابة مما قد يوقعها في الخطأ “.


وبعد أيام قليلة على نداء الشوبي ظهر الاشهار المذكور على القنوات العمومية بصيغة جديدة اختفى فيها “ولد عيشة” وأصدقاؤه من قندهار. ما اعتبره الممثل الشهير انتصارا وتجاوبا من رئيسة الهاكا.

وخلفت منشورات الشوبي ردود افعال كثيرا وحققت تجاوبا خصوصا من متابعيه والمعجبين به ما اخرج الكوميدي المشارك في الوصلة الاشهارية عن صمته.

صراع الأجيال

أبان الكوميدي الشاب الذي يظهر في الوصلة الاشهارية انزعاجا كبيرا من رسالة الشوبي الى هاكا وعبر عن ذلك من خلال تدوينة قال فيها أسامة رمزي : “مازال لحد الساعة ما قادرش نستوعب باللي السيد محمد الشوبي دار هاد القراءة كاملة لإشهار اللي المفروض أنه عندو طابع هزلي وبعيد تماما على القراءة اللي دار . المفروض أنك سيدي فنان وعندك القدرة تفرق بين الكوميديا وبين التأويل ديال سعادتكم . عطيتي للناس إحساس أننا ممولين من عند داعش ومن خلال الإشهار غادي نجمعو آلاف الناس باش يمشيو رحلة لقندهار. سيدي محمد الشوبي إيلا كانت عبارة نعيط لولد عيشة واخا يكون فقندهار خلقات لسعادتكم مشكل وعطيتي لشخصك الحق فأنك تهضر بإسم المواطنين أنا عندي ليك سؤال لمن المفروض نوجه الرسالة حتى أنا نهضر على التطاول على سيدنا آدم ؟
كاين فرق كبير سيدي محمد الشوبي بين الإنتقاد والإختلاف فالرأي وبين الإختلاف من أجل الإختلاف يكفي سيدي محمد الشوبي نكتبو الإسم ديالك فيوتيوب ولا غوغل وغادي تلقى باللي اللي كايطلع هو فيديوات ما عندهاش علاقة بأي منتوج فني. اعتبر هذا عتاب من شاب عندو طموح ويمكن يغلط ولكن القراءة ديالك سيدي مغلوطة مع كامل الإحترام ليك. ملحوظة : عبارة نعيط لولد عيشة واخا يكون فقندهار تحيدات ببساطة لأنه فالإشهار كاتكون نسخة مطولة ونسخة مصغرة الحاجة اللي غادي تلاحظوها فجميع الإشهارات ما كرهتش اسي الشوبي تاخد الفضل على هادي ولكن سمحلي حتى فهادي القراءة ديالك مغلوطة”.

الرأسمال جبان؟

مصدر من شركة أورنج قال ل”إحاطة.ما” إن سبب حذف بعض المشاهد من الاشهار راجع الى ان المعلن اختار نسخة قصيرة من الاعلان على غرار الشركات الأخرى، غير ان اختيار هذا التوقيت بالذات يجعل الامر غير مقنع بشكل كامل.

وفي الاتجاه ذاته أشار مصدر من الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري إلى أن جميع شكايات المواطنين التي تتوصل بها الهاكا يتم التعامل معها من خلال اجراءات ادارية مضبوطة، نافيا صدور اي قرار رسمي بخصوص اعلان أورنج.

وعلى ما يبدو فإن أطوار المواجة بين الشوبي وأرنج في بدايتها، لكن خطوة لجوء الفنان الشهير الى مؤسسة دستورية من أجل التنبيه الى تجاوز مفترض من شركة عملاقة يبقى سلوكا إيجابيا ومثالا يحتدى به لإرساء بلد القانون والمؤسسات.