المغرب يبدأ تجريب القطار فائق السرعة الشهر المقبل

الجمعة 6 يناير, 2017 10:34 إحاطة
إحاطة -

من المنتظر أن يبدأ اختبار القطار فائق السرعة “تي جي في”، شهر مارس المقبل، على أمل أن تبدأ الخدمة الفعلية منتصف العام القادم 2018، في خطوة كشف محمد لخليع، مدير المكتب الوطني للسكك الحديدية المغربية، أنها تأتي بعد الانتهاء من نسبة 85 في المائة من الأشغال.

ووفق ما أوردته يومية “المساء” في عددها الصادر الجمعة فقد دافع لخليع عن المشروع الذي طالته انتقادات كثيرة بسبب تكلفته المادية، مشيرا إلى أن المغرب “سيشيد خطا فائق السرعة بمعايير أوروبية، وهو الأرخص في العالم، مستعينا في ذلك بالخبرة الفرنسية في هذا المجال، كما أن القطار سيكون موجها لجميع المغاربة وليس حصرا على الأثرياء منهم فقط”، حسب ما أوضح المسؤول المغربي في حوار له مع صحيفة “لوموند” الفرنسية.

ومن المنتظر أن يبدأ العمل به في شهر يوليوز من عام 2018، على أن تكون الاختبارات الأولية خلال شهر مارس أو شهر أبريل المقبل على أبعد تقدير.

وأشار لخليع، الذي كان يتحدث للصحيفة الفرنسية رفقة غييوم بيبي، مدير الشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية، إلى أن الخط سيعتمد تعريفة ذكية ستكون في متناول زبناء شبكة السكك الحديدية، وسيشرع في تسويق الخط نهاية سنة 2017، موضحا أن الأشغال وصلت مرحلة متقدمة، إذ تم إنجاز نسبة 85 في المائة.