أراء

سيدتي البتول فقيدة معبر سبتة المحتلة‎

سيدتي البتول، إلى روح البتول، فقيدة معبر سبتة المحتلة سيدةَ الحمل الثقيل والرحيل الفاجع، كم هو قاس هذا الوداع... في مَعبر المذلة، لا أعرف كم كنتِ تحملين من حوائج وأثقالٍ ينوء به ظهرك، حين سقطتِ أرضا وتساقط فوق جسدك المتعب كل الراكضين إلى موعد الخبز المر. ولا أعلم هل سيكون...
1