بسمة بوسيل و تامر حسني أول رد بعد الهجوم الذي تعرضا له