شرطي يضيع مسدسه بمسجد

الأربعاء 12 يونيو, 2019 08:16 عزيز سدري
إحاطة -

حالة استنفار قصوى عاشتها مختلف المصالح الأمنية بالبيضاء، مساء أول أمس (الأحد)، بحثا عن هوية من بحوزته مسدس شرطي فقده في ظروف غامضة داخل مسجد بمنطقة سيدي مومن، عند أدائه صلاة العشاء.

وأفادت مصادر “الصباح” أن محيط المسجد شهد إنزالا لمختلف الفرق الأمنية، من بينها تلك التابعة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والاستعلامات العامة والشرطة القضائية، التي باشرت البحث في القضية، والاستماع إلى المصلين والمشرفين على المسجد، على أمل أن تساعد شهاداتهم في تحديد هوية الذي عثر على مسدس الشرطي، وفضل الاحتفاظ به بدل تسليمه إلى المشرفين على المسجد، كما جرت العادة في حال العثور على أغراض المصلين داخل المسجد.

وإلى حدود صبيحة أمس (الاثنين)، ما زالت التحريات الأمنية متواصلة في النازلة، في الوقت الذي خضع فيه الشرطي إلى تحقيق داخلي للإحاطة بظروف فقدانه سلاحه الوظيفي ومحاولة معرفة أوصاف أشخاص أدوا صلاة العشاء بجانبه، وبعد الانتهاء من الصلاة، غادر المسجد، تاركا مسدسه، وعندما تدارك الأمر وعاد إلى المسجد، تفاجأ أن شخصا احتفظ به لنفسه وغادر إلى وجهة مجهولة، فأشعر رؤساءه في العمل، وأثيرت حالة استنفار قصوى.