لحليمي: وزراء يخفون المعلومات عن المنذوبية

الأثنين 2 ديسمبر, 2019 13:35 إحاطة
إحاطة -

هاجم أحمد لحليمي علمي، المندوب السامي للتخطيط، الوزراء وكبار مسؤولي الإدارات العمومية، بسبب رفضهم تقاسم المعلومات، ونتائج الدراسات التي أعدوها بطرق مختلفة، قائلا “إن ما يجري يعد سلوكا غير مقبول بتاتا، من قبل من يمثل الحكومة والإدارة”.

وأفادت جريدة “الصباح”، في عدد اليوم الاثنين، أن المندوب السامي للتخطيط انتقد إخفاء الوزراء المعلومات التي تروج بين الوزارات والمؤسسات العمومية، ورفض منحها لمندوبية التخطيط، مقدما مثالا على ذلك بالدراسة التقنية التي أعدتها وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، التي اشتغلت بالمنهجية العلمية المتبعة من قبل مسؤولي مندوبية التخطيط.

وحذر لحليمي، في معرض تقديمه لميزانية مؤسسته بمجلس المستشارين، نهاية الأسبوع الماضي، الوزارات والمؤسسات العمومية، من إخفاء المعلومات عليه، مستندا في ذلك على خطاب الملك محمد السادس الذي ألقاه في 2010، ودعا من خلاله جميع الوزارات والمؤسسات العمومية، وشبه العمومية، والمنظمات المهنية للمقاولات إلى منح المندوبية السامية للتخطيط، المعلومات التي بحوزتها، ومدها بجميع المعطيات بإنتظام وبشكل منهجي، وما يتعلق بالحسابات الوطنية الدقيقة، كي تتابع المندوبة عملها بدون مشاكل، وهي التي تشتغل بمعايير وطنية ودولية بخلاف إدعاءات البعض.