عائلة كارداشيان تعلن نهاية برنامجها لتلفزيون الواقع

الخميس 10 سبتمبر, 2020 08:41 رويترز
إحاطة -

ذكرت شبكة إي التلفزيونية أن برنامج تلفزيون الواقع الأمريكي الذي أدخل كيم كارداشيان وعائلتها عالم الشهرة سينتهي في 2021 بعدما استمر عرضه على مدى 14 عاما.

وقالت الشبكة وعائلة كارداشيان إن برنامج (كيبينج أب ويذ ذا كارداشيانز) أو (مواكبة آل كارداشيان) سيبث موسمه الأخير مطلع العام المقبل. وساعد هذا البرنامج كيم وأخواتها كايلي وكيندال وكلوي وكورتني على شق طريقهن في عالم الموضة والتجميل.

وكتبت العائلة على مواقع التواصل الاجتماعي “بقلوب مثقلة بالحزن نودع كيبينج أب ويذ ذا كارداشيانز بعد 14 عاما و20 موسما ومئات الحلقات… قررنا كعائلة إنهاء هذه الرحلة شديدة التميز”.

ولم تذكر العائلة أي سبب لقرارها لكن شبكة إي قالت في بيان إنها تحترم قرار “العائلة بمواصلة حياتها دون كاميراتنا”.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

To our amazing fans – It is with heavy hearts that we’ve made the difficult decision as a family to say goodbye to Keeping Up with the Kardashians. After what will be 14 years, 20 seasons, hundreds of episodes and numerous spin-off shows, we are beyond grateful to all of you who’ve watched us for all of these years – through the good times, the bad times, the happiness, the tears, and the many relationships and children. We’ll forever cherish the wonderful memories and countless people we’ve met along the way. Thank you to the thousands of individuals and businesses that have been a part of this experience and, most importantly, a very special thank you to Ryan Seacrest for believing in us, E! for being our partner, and our production team at Bunim/Murray, who’ve spent countless hours documenting our lives. Our last season will air early next year in 2021. Without Keeping Up with The Kardashians, I wouldn’t be where I am today. I am so incredibly grateful to everyone who has watched and supported me and my family these past 14 incredible years. This show made us who we are and I will be forever in debt to everyone who played a role in shaping our careers and changing our lives forever. With Love and Gratitude, Kim

Une publication partagée par Kim Kardashian West (@kimkardashian) le

ويتتبع البرنامج الحياة الشخصية والعملية للعائلة التي تعيش في ولاية كاليفورنيا الأمريكية وألقى الضوء على أحداث منها زواج كيم من مغني الراب كانييه وست وتعرضها للسطو المسلح في باريس وانفصال شقيقتها كلوي عن لاعب كرة السلة لامار أودوم.

وساعد البرنامج كيم كارداشيان على تدشين خط لمنتجات التجميل ودخول أختها غير الشقيقة كيندال جينر عالم عروض الأزياء كما ساهم في الترويج لخط ملمع الشفاه الذي حول أختها الأخرى غير الشقيقة كايلي جينر إلى مليارديرة في سن الحادية والعشرين.

وقالت كيم في منشور لمتابعيها البالغ عددهم 188 مليون شخص على إنستاجرام “لقد جعلنا هذا البرنامج ما نحن عليه الآن وسأظل أدين بالفضل لكل من لعبوا دورا في تشكيل مسيرتنا العملية وتغيير حياتنا للأبد”.

واتخذت حياة كيم منحى أكثر جدية في الآونة الأخيرة بعدما قررت دراسة المحاماة والمشاركة في الضغط من أجل إصلاح قانون العدالة الجنائية.