مغني “الراب” الشاب يطلق أغنيته “Déprimé”

الجمعة 10 سبتمبر, 2021 11:29 إحاطة
إحاطة -

علامة “الهيب هوب” المغربية “New District” تقدم أول فنّان لها “Hassa1″، مع أول أغنية على شكل سينغل تحمل عنوان “Déprimé”، والتي تم إطلاقها عبر جميع المنصات.

بحس من النوستالجيا و الحنين، كتب مغني الراب الشاب “Hassa1” هاته الأغنية خلال فترة الحجر الصحي، ولإخراج هذا العمل للوجود، استعانت “New District” بمواهب مغربية معروفة: وسيم كراكي، المشهور فنيا باسم “هاديس” Hades (ملحن ومنتج مغربي، معروف بتعاونه مع الكراندي طوطو وريمكا) والمخرج علاء الدين رايس (الذي بصم عدد من فيديو كليبات Tagne و Stormy وأسماء أخرى).

رأى الفنان “Hassa1” النور، واسمه الحقيقي حسن وافيدي، بالدار البيضاء سنة 1998، حيث ترعرع بمنطقة سيدي البرنوصي، في عائلة شغوفة بالشعر والموسيقى، والدته كاتبة لشعر الزجل، فيما يشتغل والده كمدرس للغة الإنجليزية، عاشق للمجموعة الغنائية “Wu-Tang Clan” حيث يوظّف نصوص الراب الأمريكية في دروسه. لذلك من الطبيعي أن يكون الشاب حسن شغوفا بالموسيقى والكتابة. ليصبح مهتما بثقافة الهيب هوب الأمريكي في سن السادسة من عمره.

ولج حسن عالم الإنتاج سنة 2008، حيث استعار معدات وسجل ” Freestyle #1″، كانت ردود الفعل الجيدة والتشجيع دفعته إلى صقل موهبته، ليطلق سنة 2012 “أرض العشرة”، التي تعد أول خطواته.

يعشق “Hassa1” ميدان الطبخ، حيث سافر أوائل سنة 2020 إلى المملكة العربية السعودية للعمل في مجال المطاعم. لكن جائحة كوفيد – 19 ألزمته أن يبقى محصورا وبعيدا عن عائلته، وهو الوضع الذي دفعه إلى كتابة “Déprimé” وهو عمل عبّر عن مشاعره وأحاسيسه، قبل أن يعود “Hassa1” مرة أخرى إلى المغرب، حيث شرع في تطوير عالمه و جعل من أحاسيسه مصدرا لكل إبداعاته، لتصبح نصوصه مستوحاة من حياته اليومية الموضوعة على إيقاعات الراب، والتي أصبحت تضاهي كبرى الانتاجات.

متأهل لنهائي مسابقة الراب بمهرجان الهيب هوب الدولي لسنة 2020- المنظم من قبل مؤسسة “علي زاوا” في إطار برنامج المدرسة الإيجابية “Positive School”، ثم اكتشفته العلامة الجديدة للهيب هوب “New District”، وتعاقدت معه لمنحه فرصة الانطلاق في مسار فني جديد.

وتعتبر العلامة المستقلة “New District”، التي تم إنشاؤها في ديسمبر 2020، مغامرة إنسانية تطمح إلى اكتشاف المواهب الشابة المغربية لتحمل عاليا أصواتهم، وحسهم ورسائلهم. من التلحين إلى الإنتاج، النشر، التوزيع، وصولا إلى البرمجة، تدعم “New District” المواهب الشابة في جميع هذه المراحل.

هذا، ويتم دعم ومواكبة “New District” من طرف المغربية للألعاب والرياضة (MDJS)، شريكها المؤسساتي، الذي يدعم الرياضة والشباب المغربي منذ أكثر من 60 عامًا، ويعمل للكشف عن المواهب الجديدة القادمة من جميع الأنواع الرياضية من بينها “breakdance”، الرياضة الأولمبية الجديدة التي تروج لها علامة New District.

وخلص المصدر، أن “New District” تولي اهتماما خاصا للفنانات، وتواصل بحثها النشيط على الفنانين الشباب في جميع أنحاء المملكة : مغني الراب، الراقصين، Beatmakers، وفناني الكتابة على الجدران.