“تصفيات قطر 2022”.. “الأسود” يواصلون عروضهم القوية بفوز كبير أمام غينيا كوناكري

الثلاثاء 12 أكتوبر, 2021 22:29 زيد عفوت
إحاطة -

واصل المنتخب الوطني المغربي الأول لكرة القدم، مساء الثلاثاء 12 أكتوبر الجاري، عروضه القوية، حاسما بطاقة العبور إلى مرحلة مباريات السد، وذلك بعد دك شباك غينيا كوناكري، بأربعة أهداف لهدف، في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، لحساب مؤجل الجولة الثانية، من مباريات المجموعة التاسعة، المؤهلة لنهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

وتناوب على تسجيل رباعية المنتخب المغربي، كل من المهاجم المتألق أيوب الكعبي، في الدقيقة الـ21، قيل أن يعدل اللاعب ممادو كاني لمنتخب غينيا في الدقيقة الـ31، ليضيف “الأسود” ثلاثة أهداف أخرى في هذه المباراة، عن طريق اللاعب سليم أملاح الذي دخل بديلا للاعب أيمن برقوق المصاب، في الدقيقة الـ42، ثم عاد نفس اللاعب ليعزز النتيجة بهدف ثالث في الدقيقة الـ65، ثم اختتم مهرجان الأهداف، اللاعب سفيان بوفال عن طريق ضربة مقصية مزدوجة، في الدقيقة ال89.

وكان المنتخب المغربي لكرة القدم، السبت 9 أكتوبر 2021، قد جدد فوزه على ضيفه منتخب غينيا بيساو، بثلاثة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعت بينهما، على أرضية مركب محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء، وذلك لحساب الجولة الرابعة من منافسات المجموعة التاسعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2022 في قطر.

وخلصت مجريات الشوط الأول، بتفوق “أسود الأطلس” بهدفين دو رد، من توقيع اللاعب أيوب الكعبي مبكرا، وتحديدا في الدقيقة الـ10، قبل أن يضيف اللاعب أيمن برقوق الهدف الثاني، في الدقيقة الـ20، من زمن الشوط الأول، مستفيدا من تحضير متميز للاعب أيوب الكعبي، قبل أي يسكنها الشباك الغينية بتسديدة قوية.

وفي الشوط الثاني، أجرى الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش، مجموعة من التغييرات، لرفع نسق المباراة، وهو الأمر الذي سيسفر عن تسجيل أيوب الكعبي لهدفه الشخصي الثاني، والثالث للمنتخب المغربي في هذه المباراة، وذلك في الدقيقة الـ68، مستفيدا من خطأ دفاعي فادح للاعب المنتخب الغيني، قبل أن يراوغ الحارس ويسكن الكرة الشباك بطريقة جميلة.

وكان المنتخب الوطني المغربي، قد سحق غينيا بيساو بخماسية نظيفة، في اللقاء الذي جمعهما، مساء الأربعاء الماضي، على أرضية المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، برسم الجولة الثالثة من منافسات المجموعة التاسعة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2022 في قطر.

وسجل أهداف المنتخب الوطني المغربي كل من الظهير الأيمن المتألق أشرف حكيمي، في الدقيقة 31، والوافد الجديد عمران لوزا، عن طريق ضربة جزاء، في الدقيقة 45+1 من عمر الجولة الأولى.

وخلال الشوط الثاني عمقت العناصر الوطنية النتيجة بهدف ثالث وقعه متوسط الميدان الواعد الياس الشاعر في الدقيقة 49، ليأتي الدور على المهاجم الهداف أيوب الكعبي في الدقيقة 62، وليختتم البديل منير الحدادي مهرجان الأهداف في الدقيقة 81.

وبهذا الفوز العريض، عزز المنتخب المغربي صدارة المجموعة التاسعة بمجموع 12 نقاط حصدها من مبارياته الأربع، فيما تجمد رصيد منتخب غينيا كوناكري عند النقطة الـ3، في المركز الثالث، فيما حل منتخب غينيا بساو في المركز الثاني، برصيد 4 نقاط، في الوقت الذي يتذيل الترتيب المنتخب السوداني برصيد نقطتين.

وجذير بالذكر، أن المواجهة بين غينيا والمغرب مؤجلة من منافسات الجولة الثانية، حيث كان من المرتقب أن تجري في كوناكري قبل أن يتسبب انقلاب عسكري على الرئاسة الغينية في إرجائها حتى اليوم، ونقلها إلى العاصمة الرباط، حيث من المقرر أن يلتقي المنتخبان مرة أخرى، في الجولة الخامسة، يوم 16 نونبر المقبل.