المهرجان الوطني للفيلم بطنجة.. “جرادة مالحة” تفوز بجائزة أفضل عمل أول

الأثنين 26 سبتمبر, 2022 13:49 إحاطة
إحاطة -

فاز الفيلم المغربي جرادة مالحة للمخرج إدريس الروخ، بجائزة أفضل عمل أول ضمن فعاليات الدورة الـ22 من المهرجان الوطني للفيلم بطنجة، حيث شارك في مسابقة الأفلام الطويلة، لتكون الجائزة الدولية الثالثة للفيلم الذي انطلق ومستمر في عدد من دور العرض الفرنسية منذ الجمعة 16 سبتمبر من خلال شركة فرايداي اونرينمانت، كما انطلق في ست مدن مغربية مع مطلع الشهر الجاري بشراكة توزيعية بين MAD Solutions المسؤولة عن توزيع الفيلم عربيًا وشركة التوزيع المغربية ميدفيلم إنترناشونال.

ونال الفيلم استحساناً عربياً وعالمياً، فمؤخراً كتب عنه الناقد عبد الإله الجواهري “فيلم يستحق أن يُشاهد، والأكثر من ذلك يستحق النقاش والكتابة عنه” كما كتبت عنه الناقدة ناهد صلاح عبر موقع اليوم السابع “فيلم يتمتع بتفاصيل متنوعة مكتوبة بلغة بصرية متماسكة في ترجمتها السينمائية”، فيما كتب باري ميهان عبر موقع Artsmart “فيلم يستحق المشاهدة إذا كنت تُقدر الأعمال الدرامية التي تلعب على أوتار العقل”، وعبر موقع محطة مصر كتب وليد سيف “الإيقاع الديناميكى في الفيلم يجعلنا نكاد لا نتوقف عن اللهاث مشاركين البطلة رحلتها للبحث عن الحقيقة”، كما وصفته الصحف الكندية بـ “التجربة الممتعة الأخاذة”.

وقبل ذلك انطلق جرادة مالحة في دور العرض السعودية من خلال رواد ميديا للإنتاج والتوزيع الصوتي والمرئي ليكون أول فيلم مغربي يُعرض تجارياً في المملكة، كما عرض في سينما الهناجر ضمن عروض نادي سينما البحر المتوسط، بعد أن حصل على جائزة أفضل مخرج في مهرجان الإسكندرية لسينما البحر الأبيض المتوسط. كما حصل على جائزة لجنة التحكيم لأفضل فيلم روائي من مهرجان تورونتو فيلم تشانل. بالإضافة لجولة عروض مميزة في مهرجانات عالمية منها مهرجان بافالو بالولايات المتحدة الأميركية ومهرجان أمستردام ومهرجان الرباط لسينما المؤلف ومهرجان ديربان بجنوب إفريقيا ومهرجان مونتريال ومهرجان أبوجا السينمائي في نيجيريا والعديد من المهرجانات العربية والدولية.

ويحكي الفيلم قصة رانيا، وهي شابة وقعت ضحية مؤامرة تهدف إلى التحكم والسيطرة، حيث وجدت نفسها في قلب تجربة يقودها أشخاص لأغراض خاصة. فحُرمت رانيا بسبب ذلك من حياتها وذكرياتها، وصارت لها حياة أخرى تتسم بالفوضى والاختناق والضياع، وتقرر الذهاب للبحث عن حياتها الحقيقية.

الفيلم تم تصويره في إفران ومكناس وأزرو وبن صميم في المغرب، وهو من تأليف وإخراج إدريس الروخ، وشاركه في التأليف عدنان موحجة، ويشارك في بطولته منى الرقيمي، عدنان موحجة، إدريس الروخ، عبد الرحيم المنياري، فاطمة الزهراء بناصر، وخنساء بطمة. وتتولى MAD Solutions مهام توزيع الفيلم في العالم العربي.

إدريس الروخ مخرج وممثل مغربي، بدأ مسيرته بإخراج مجموعة من المسرحيات مع فرقة مسرح السبعة، تضم مسيرته التمثيلية أكثر من خمسين فيلمًا ومسلسلًا شارك فيها في عدة أفلام عالمية مثل Babel مع النجوم براد بيت وكيت بلانشيت وGreen Zone مع النجم مات ديمون، وأخرج أيضاً نحو عشرين فيلمًا ومسلسلًا تلفزيونيًا من أشهرهم مسلسلات ديما جيران، دار الغزلان، والصفحة الأولى، وأفلام صفي تشرب، بوغابة وكنبغيك حتى أنا.