أراء

لما ينجح التافهون؟

المتأمل في المشهد العربي، وربما العالمي، يلاحظ أن عددا من ضعاف ومتوسطي المستوى الثقافي غدوا رموزا يتحكمون في طموحات ورغبات وأحلام الشباب يتمنى كل الشباب تقليدهم، وأن يكون مثلهم لما يكبر، بل هم من أخذوا زمام المبادرة، ورسم توجيه المجتمع وتخطيطه الاستراتيجي بتحكمهم في الثروة ... فقد يملك شاب رياضي...