المستجدات والقضايا الإقليمية الراهنة في صلب مباحثات مغربية سعودية

أجرى وزير وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أمس الثلاثاء، مباحثات هاتفية مع وزير الدولة للشؤون الخارجية، عضو مجلس الوزراء السعودي، عادل بن أحمد الجبير، تم خلالها بحث المستجدات والقضايا الإقليمية الراهنة ذات الاهتمام المشترك.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن الجانبين تطرقا لعدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وبالأخص ما يتعلق بالشأن اليمني.

وتابعت أنه جرى، خلال الاتصال الهاتفي، كذلك، استعراض العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها في كافة المجالات.

مباحثات بين بوريطة ووزيرة الخارجية الإسبانية

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أمس الأربعاء، اتصالا هاتفيا مع نظيرته الإسبانية، أرانتشا غونزاليس لايا.

وتناولت هذه المحادثات التي تندرج في إطار التشاور الدائم، العلاقات الثنائية بين المملكتين المغربية والإسبانية، وكذا القضايا الإقليمية المتعلقة بمنطقة المتوسط، ومنطقة الساحل والشرق الأوسط.

كما جرى تناول مواضيع أخرى تتعلق بالاتحاد الأوروبي والجوار الجنوبي لأوروبا.

نواكشوط.. مباحثات مغربية موريتانية حول سبل تعزيز علاقات التعاون بين البلدين

أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين في الخارج، ناصر بوريطة، الأربعاء، بنواكشوط، مباحثات مع كل من الوزير الأول الموريتاني، اسماعيل ولد بدة ولد الشيخ سيديا، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، اسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وتمحورت هذه المباحثات، التي حضرها، على الخصوص، سفير المغرب بنواكشوط، حميد شبار، علاقات التعاون بين البلدين، والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في كافة المجالات.

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، في تصريح صحفي، بهذه المناسبة، إن العلاقات بين البلدين مميزة وستشهد المزيد من التطور.

وأكد أن هذه العلاقات على أحسن ما يرام، مبرزا أن البلدين وشعبيهما تجمعهما علاقات تاريخية، مبرزا العلاقات الممتازة بين الملك محمد السادس والرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني.

وكان بوريطة قد استقبل، في وقت سابق اليوم، من قبل الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني.

مباحثات بين بوريطة ووزير الدولة البريطاني

شكل التعاون وتعزيز العلاقات الثنائية بين المغرب والمملكة المتحدة، محور مباحثات أجراها، الجمعة 10 يناير بالرباط، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، مع وزير الدولة البريطاني للتجارة الدولية، كونور بورنس، الذي يقوم بزيارة للمملكة.

وقال المسؤول البريطاني، في تصريح للصحافة، عقب المباحثات التي أجراها مع بوريطة، إنه “متأثر” بالتزام المغرب حيال “تطوير وتعزيز” علاقاته الثنائية مع المملكة المتحدة، مشيرا إلى أن زيارته للمغرب تعكس “العلاقات المتنامية” بين البلدين والأهمية التي توليها حكومة ملكة بريطانيا للعلاقات مع المغرب.

وأبرز بورنس، الذي يزور المغرب للمرة الثانية خلال ستة أشهر، والذي التقى بوريطة خلال أسبوعين فقط قبل بداية أشغال القمة الأفريقية للاستثمار التي ستنعقد في لندن، “الإمكانيات التي يتعين استغلالها” في المجال الاقتصادي، لاسيما في مجال التكنولوجيا الخضراء والطاقات المتجددة، وذلك بما يخدم “المصلحة المتبادلة لمواطني كلا البلدين”.

وأعرب وزير الدولة البريطاني، الذي تطرق للفرص التي تمنحها القمة الإفريقية للاستثمار لكلا البلدين، عن أمله في أن تمكن هذه المناسبة البلدين من وضع أفكارهما في القطاعات التي ترقى إلى مستوى يمكن من “التعاون بشكل أوسع”، وذلك من خلال ترسيخ أكبر لشراكتهما الاقتصادية والسياسية.

وكان المغرب والمملكة المتحدة، قد وقعا في أكتوبر الماضي بلندن، اتفاق شراكة شامل يعيد، في سياق العلاقات الثنائية، تأكيد مجموع المزايا التي اتفق عليها الجانبان بموجب اتفاقية الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوروبي.

ويدخل الاتفاق، الذي وقعه وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، وكاتب الدولة لدى وزارة الشؤون الخارجية والكومنويلث أندرو موريسون، المكلف بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والتنمية الدولية، حيز التنفيذ، بمجرد توقف سريان الاتفاقات بين الاتحاد الأوروبي والمغرب فيما يخص المملكة المتحدة بعد مغادرتها الاتحاد.

الحموشي يجري مباحثات مع وزير الخارجية الأمريكي

أجرى المدير العام للأمن الوطني، المدير العام لمراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف الحموشي، اليوم الخميس بمقر المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتمارة، مباحثات مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الذي يقوم بزيارة رسمية للمملكة.

وجرى اللقاء بحضور عدد من مسؤولي المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ومسؤولين أمريكيين.

وكان بومبيو قد حل في وقت سابق اليوم الخميس بالمغرب في زيارة تؤكد الزخم القوي الذي يميز العلاقات الثنائية، وكذا الإرادة التي تحدو البلدين لتعزيز شراكتهما الاستراتيجية متعددة الأبعاد.

وأجرى بومبيو في وقت سابق مباحثات مع رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني. ومن المقرر أن يتباحث أيضا مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة.

العثماني يلتقي نظيره التونسي .. فهل ينجح في ما أفسده لقجع؟

أجرى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم الثلاثاء، في جنيف، مباحثات مع نظيره التونسي يوسف الشاهد، تناولت سبل تعزيز التعاون بين المغرب وتونس في مختلف المجالات.

وقال العثماني في تصريح للصحافة عقب هذا اللقاء، إن هذه المباحثات التي انعقدت على هامش مؤتمر العمل الدولي ال 108 الذي انطلقت أشغاله أمس الاثنين في جنيف، تدخل في إطار التبادل المستمر والاتصالات بين وفدي البلدين في مختلف المؤتمرات الإقليمية والدولية لتقييم العلاقات الثنائية وبحث سبل تنميتها، وتبادل الرأي بخصوص القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأكد رئيس الحكومة على إرادة المغرب القوية لتعزيز العلاقات أكثر بين المملكة وتونس.

وأشار إلى أن الجانبين أكدا على جودة العلاقات بين البلدين وعلى تطابق وجهات نظرهما في عدد من القضايا الدولية الراهنة، وعلى ضرورة تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية والسياحية والعلمية، وأعربا بالمناسبة عن أسفهما لما يقع ببعض دول الجوار آملين أن يسود الأمن والاستقرار جميع الدول بما يسهم في إحياء الاتحاد المغاربي وإخراجه من حالة الجمود.

العثماني يجري مباحثات على هامش مؤتمر العمل الدولي

أجرى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، سلسلة من المباحثات أمس الاثنين 10 يونيو في جنيف على هامش مؤتمر العمل الدولي 108، الذي يتزامن مع الذكرى المئوية لتأسيس منظمة العمل الدولية .

والتقى العثماني على الخصوص، برئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة ماريا فرناندا إسبينوزا ونائب الرئيس التركي فات أوكتاي ورئيسة الوزراء النرويجية إيرنا سولبرغ.

واستعرض رئيس الحكومة خلال هذه المحادثات، العلاقات الثنائيةو الدور الرائد للمغرب في عدد من القضايا الأساسية على الصعيد العالمي وسلط الضوء على الاوراش التي أطلقتها المملكة ، تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس.

وقال العثماني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أنه خلال اجتماعه بالسيدة إسبينوزا، تم التركيز على الدور الرائد للمغرب في قضايا الهجرة وتغير المناخ وتحقيق أهداف التنمية المستدامة ومساهمة المغرب في العمل الدبلوماسي المتعدد الأطراف.

وذكر في هذا السياق برياد الملك محمد السادس في عدد من القضايا الدولية الهامة، بما في ذلك الهجرة وتنمية التعاون جنوب/جنوب.

وفي هذا السياق، رحبت إسبينوزا بجهود المغرب في مجال الهجرة والدور الهام الذي تقوم به المملكة في هذا المجال.

وأوضح العثماني أن الاجتماع مع رئيسة الوزراء النرويجية إرنا سولبرغ شكل فرصة لتبادل الأفكار والآراء حول العلاقات الثنائية التي تتطور وتقوى على المستوى السياسي والاقتصادي والتعاون الأمني.

وفي هذا الصدد، قدم رئيس الحكومة لمحة عن مقاربة المغرب في مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر، مؤكدا على أنه في مجال الهجرة، يتبنى المغرب مقاربة إنسانية وإنمائية.

وأشار العثماني الى أن قضية الصحراء المغربية كانت أيضا في صلب المحادثات، مذكرا بموقف المغرب و “عمق” قرارات الأمم المتحدة الاخيرة التي تدعم المقاربة المغربية.

أما بالنسبة لنائب الرئيس التركي، فقد أعرب لرئيس الحكومة، خلال الاجتماع، عن مشاعر التقدير والاحترام التي يكنها الرئيس التركي لجلالة الملك والدور الذي يضطلع به المغرب في المنطقة، مضيفا أن المحادثات ركزت أيضا على آفاق تطوير التعاون الثنائي.

ويقود رئيس الحكومة وفدا مغربيا هاما الى مؤتمر العمل الدولي ال 108 الذي انطلقت اشغاله امس الاثنين.

ويضم الوفد المغربي الثلاثي التركيبة، الى جانب وزير الشغل و الادماج المهني محمد يتيم، ممثلي الحكومة، والنقابات الأربع الأكثر تمثيلا،و أرباب العمل.

ويبحث المؤتمر الذي يقام تحت شعار “بناء مستقبل مع عمل لائق” ويشارك فيه العديد من رؤساء الدول والحكومات و5700 مندوب حكومي ورب عمل ومستخدم من 187 دولة عضو في منظمة العمل الدولية،على مدى 12 يوما، التحولات العميقة التي يشهدها عالم العمل ، والعدالة الاجتماعية فضلاً عن العنف. والتحرش في مكان العمل وإعلان الذكرى المئوية.

ومن المنتظر أن يقدم إعلان الذكرى المائوية أجوبة على الاشكاليات المطروحة في عالم العمل من قبل التكنولوجيات الجديدة ، بما في ذلك المنصات الرقمية، وكذلك تغير المناخ والعولمة والنمو الديمغرافي، وفق ما ذكرت منظمة العمل الدولية.

وسيتبادل المديران العامان السابقان لمنظمة العمل الدولية خوان سومافيا وميشل هانسن وجهات النظر في جلسة نقاش سيؤطرها المدير العام الحالي للمنظمة ، غاي ريدر حول دور وتحديات المنظمة ومساهمتها في السلام والاستقرار.

وسيعرف الملتقى حضور الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوريتيس،في اليوم الاخير من المؤتمر حيث سيلقي كلمة سيليها اعتماد نتائج مختلف اللجان.

وسيتم تنظيم العديد من المنتديات الموضوعاتية المتعلقة بالعمل في اطار اللجان بين 13 و18 يونيو الجاري.

نزار بركة في ضيافة الحزب الشيوعي الصيني

أجرى وفد عن قيادة حزب الاستقلال، برئاسة نزار بركة الأمين العام للحزب، أمس الخميس، بالعاصمة الصينية بكين، مباحثات مع مسؤولين بالحزب الشيوعي الصيني، تناولت سبل تعزيز علاقات التعاون بين الحزبين، وتطوير علاقات الشراكة الاستراتيجية والتعاون بين المغرب والصين.

وخلال لقاء مع وزير دائرة العلاقات الخارجية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، سونغ تاو، أبرز نزار بركة أن هذه الزيارة ستمكن من تقوية العلاقات بين الحزبين، وفي نفس الوقت توطيد الشراكة الاستراتيجية التي تجمع بين البلدين بإدراج البعد الحزبي والسياسي في هذه الشراكة.

ودعا الأمين العام لحزب الإستقلال، خلال اللقاء الذي حضره سفير المغرب لدى الصين، عزيز مكوار، إلى إعطاء نفس جديد للعلاقات بين الحزبين، عبر تقوية تبادل الزيارات وتطوير التعاون في مجالات الشباب والمرأة والتكوين ومجال الفكر، لترقى إلى مستوى تطور العلاقات بين البلدين، خصوصا بعد توقيع اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين عقب الزيارة الرسمية التي قام بها الملك محمد السادس إلى الصين عام 2016.

وذكر نزار بركة بأن المغرب حاضر بقوة في إفريقيا، وتحدوه الرغبة في تحقيق الاندماج الافريقي وتقوية التعاون جنوب جنوب، مشيرا الى أنه يمكن أن يشكل بوابة للمستثمرين الصينيين نحو إفريقيا.

وقال المسؤول الحزبي الصيني إن بلاده تعتبر المغرب بلدا صديقا وشريكا، وأنه منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، ظلت العلاقات الثنائية دائما جيدة ومستقرة، وشهدت تطورا في السنوات الأخيرة من خلال تكثيف تبادل الزيارات وتقوية التعاون في مختلف المجالات.

كما أشاد سونغ تاو بالعلاقات المتميزة القائمة مع حزب الاستقلال، معربا عن رغبة الحزب الشيوعي الصيني في زيادة تعزيز هذه العلاقات عبر تبادل الزيارات وتقاسم الخبرات على أساس الاحترام والمنفعة المتبادلة.

وكان الوفد الاستقلالي الهام الذي يضم كل من الإخوة أعضاء اللجنة التنفيذية شيبة ماء العينين رئيس المجلس الوطني للحزب، رحال المكاوي المكلف بالعلاقات الخارجية للحزب ورئيس لجنة المالية والتخطيط والتنمية الاقتصادية بمجلس المستشارين، حسن السنتيسي رئيس الجمعية المغربية للمصدرين، عبد الجبار الراشدي المكلف بالتواصل الخارجي للحزب، سعيدة أيت بوعلي رئيسة لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب، قد عقد أمس الثلاثاء، لقاء مع ممثلي رجال الأعمال الصينيين، تمحور بالأساس حول مناخ الأعمال والفرص الاستثمارية التي يوفرها المغرب.

مباحثات هاتفية بين الملك والرئيس النيجيري

أجرى الملك محمد السادس، اليوم الخميس، مباحثات هاتفية مع رئيس جمهورية نيجيريا الفيدرالية محمدو بوهاري، عقب إعادة انتخابه رئيسا لبلاده.

وبهذه المناسبة جدد الملك تهانئه لبوهاري بعد إعادة انتخابه لولاية جديدة على رأس هذا البلد الشقيق.

وشكلت هذه المباحثات مناسبة للتذكير بالإرادة في تعزيز الشراكة الثنائية حول مشاريع استراتيجية تحت قيادة قائدي البلدين.

العثماني يتباحث مع رئيس الحكومة البرتغالي تطوير العلاقات الاقتصادية ودعم التشغيل

أجرى رئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني أمس الأحد 24 فبراير 2019 بشرم الشيخ بالجمهورية العربية المصرية مباحثات مع الوزير الأول البرتغالي السيد أنطونيو كوستا.

وتمحورت المباحثات التي تمت على هامش أشغال القمة العربية الأوروبية حول سبل تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، والتنسيق بخصوص القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وتطرق الجانبان لآفاق تطوير العلاقات الاقتصادية والثقافية والعلمية والطاقية بين البلدين، وإعطائها دفعة إيجابية من خلال برنامج عمل مكثف، يرقى بها إلى المستوى الجيد الذي تعرفه العلاقات السياسية بينهما.

وقد اتفق الجانبان على العمل من أجل تنمية العلاقة بين الفاعلين الاقتصاديين بالبلدين وتفعيل الآليات الضرورية لذلك.

يذكر أن العلاقات المغربية البرتغالية تشهد انتظاما في عقد دورات الاجتماع المغربي البرتغالي رفيع المستوى، آخرها كانت بالرباط شهر دجنبر 2017.