النقيب بوعشرين : من حق المحكمة إجراء خبرة لمعرفة إن كان بوعشرين مكبوتا أم لا

الجمعة 13 أبريل, 2018 13:35 عبد الرحيم سموكني
إحاطة -

لمح النقيب عبداللطيف بوعشرين خلال مرافعته في الدفوع الأولية يوم أمس الخميس إلى أن بإمكان المحكمة أن تلجأ إلى طلب خبرة طبية على الصحة النفسية لموكله توفيق بوعشرين، لتتبين إن كان “مكبوتا أم غير مكبوت”.
وجاء كلام النقيب بوعشرين ليؤكد ما كان موقع “إحاطة.ما” نشره في وقت سابق من اتباع فريق دفاع مالك يومية “أخبار ليوم” المتابع بتهم ثقيلة تتعلق بالاتجار بالبشر والاغتصاب وهتك العرض، لمسلك الصحة النفسية، من أجل تخفيف المتابعات بحقه، واعتباره مريضا نفسيا.
وقال بوعشرين النقيب إن الملف المعروض على المحكمة هو ملف جريمة أخلاقية، تعتبر عادية في المجتمعات العربية التي تعاني من الكبت والنزوات الزائدة، وبالتالي فإنه لا يفهم لماذا أعطيت كل هذه الهالة الإعلامية لهذه القضية.
وقال محامي مالك يومية “أخبار اليوم” إن هناك بلدان عديدة تلجأ إلى طلب الخبرة الطبية على الصحة النفسية للمتهمين، وأن بإمكان المحكمة أن تسلك هذا الخيار، لتتبين حقيقة الصحة النفسية لمالك المجموعة الإعلامية ميديا21.
يشار إلى أن توفيق بوعشرين مالك يومية “أخبار اليوم” وموقعي “اليوم24” و”سلطانة”، يتابع من أجل الاشتباه في ارتكابه لجنايات الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد والتهديد بالتشهير، وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك العرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول 1-448، 2-448، 3-448، 485- 486 و 114 من مجموعة القانون الجنائي، وكذلك من أجل جنح التحرش الجنسي وجلب واستدراج أشخاص للبغاء، من بينهم امرأة حامل، واستعمال وسائل للتصوير والتسجيل، المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول 498، 499 ، 1-503 من نفس القانون.